نشر فيnorthjersey.com

اليك طرق مساعدة ضحايا الزلزال في المغرب

 تقوم الجالية المغربية في نيو جيرسي بحشد الجهود لتوفير الدعم لضحايا الزلزال المدمر(deadly earthquake that struck Morocco) الذي ضرب المغرب يوم الجمعة الماضي وبلغت شدته 6.8 درجة،وتبعه هزة ارتدادية يوم الأحد، وأدى إلى مقتل أكثر من 2600 شخص وانهيار المباني في البلدات القديمة، الأمر الذي زاد من صعوبة البحث عن الناجين.

وقال ياسين القرياني رئيس ( MAROC): "قلوبنا تنبض بالحزن من أجل عائلات ضحايا الزلزال، إنها  كارثة أثرت على الجميع في المغرب". مطالباً الجميع أن يبقوا أقوياء ومتفائلين، وأن يقدموا ما في وسعهم للمساعدة".

وقامت (MAROC) بنشر طرق وآليات التبرع عبر الإنترنت من خلال مؤسسة الزكاة الأميركية(Zakat Foundation of America) وهي مؤسسة خيرية تقدم الإمدادات الطبية والنظافة والمواد الغذائية  والحياة للضحايا، وذلك للمساهمة في جهود إغاثة الكوارث


Damage caused by the earthquake in the village of Tafeghaghte, near Marrakech, Morocco, Monday, Sept. 11, 2023. Mosa'ab Elshamy, AP
Damage caused by the earthquake in the village of Tafeghaghte, near Marrakech, Morocco, Monday, Sept. 11, 2023. Mosa'ab Elshamy, AP

وقام مركز ابن خلدون(مسجد في كيرني)يوم الأحد الماضي بجمع التبرعات خلال عشاء عائلي شهري  كرس لجهود الإغاثة. 

وتوقع القرياني أن تبدأ مساجد أخرى حملات تمويل بعد صلاة يوم الجمعة هذا الأسبوع.

وسارع أعضاء الجالية المغربية  الذين يعيشون في نيو جيرسي، باترسون، جيرسي سيتي وكيرني، للتواصل عائلاتهم  التي تعيش في المغرب طوال عطلة نهاية الأسبوع. 

واتصل محمد الفيلالي، وهو ساكن في إلموود بارك، بأقاربه في مراكش، وهي مدينة تبعد 80 كيلومترًا عن مركز الزلزال،للاطمئنان عليهم، مضيفاً أن عائلته لحسن الحظ لم تصب بأذى، ولكنهم ينامون في الهواء الطلق مع سكان المدينة الآخرين خوفًا من الهزات الارتدادية.

و قال الفيلالي: "تلقيت العديد من المكالمات الأصدقاء والأشخاص الذين كانوا يعرفون أنني مغربي وأرادوا الإطمئنان على عائلتي، مبدين قدرًا كبيرًا من العطف والتعاطف".

وبحسب وسائل إعلام مختلفة وقعت إصابات وأضرار في مدينة مراكش،المدرجة على قائمة اليونسكو للتراث العالمي ومنطقة سياحية شهيرة، ولكن القرى في المناطق الجبلية الريفية القريبة تحملت الدمار الأكبر من الزلزال. حيث تبحث فرق الإنقاذ بين أنقاض المباني المنهارة عن ناجين.

وأشار القرياني إلى أن() تخطط لإطلاق خط هاتفي يمكن للناس الاتصال به لمعرفة كيفية المساعدة،منوهاً إلى أن المغرب، يفرض قواعد صارمة بشأن تحويل الأموال، ولكن تم إنشاء حساب لتسهيل التبرعات من المؤسسات الإغاثة.

يذكر أن مؤسسة الزكاة الأميركية واحدة من المؤسسات الخيرية المعترف بها التي تقدم المساعدة الإنسانية على الأرض و (Doctors Without Borders) و(Global Giving)،على قائمة منظمة ( Charity Navigator.)"  التي تقيم  عمل المؤسسات الخيرية  ومدى الالتزام بمعايير الشفافية والحوكمة

وبحسب صحيفة USA TODAY أن الزلزال كان الأكبر الذي يضرب الدولة الواقعة في شمال إفريقيا منذ أكثر من قرن.

Categories: Press Clippings