نشر في share.america.gov

كرم الأمريكيين يساعد اللاجئين الأوكرانيين

بقلم Lenore T. Adkins

People fleeing from Ukraine get soup in Poland from Convoy of Hope, one of many U.S. groups providing assistance. (© Jess Heugel/Convoy of Hope)
People fleeing from Ukraine get soup in Poland from Convoy of Hope, one of many U.S. groups providing assistance. (© Jess Heugel/Convoy of Hope)

تقف المجموعات الأمريكية  في الخطوط الأمامية لمساعدة الأوكرانيين الفارين من الحرب الوحشية غير المبررة التي يشنها فلاديمير بوتين، حيث تقدم تلك المجموعات الأدوية والحفاضات وتوفير مكان للإقامة.

لقد قدم الأمريكيون دعماً هائلاً لأوكرانيا support for Ukraine في الوقت الذي تعاني فيه أوروبا من واحدة من أكبر أزمات اللاجئين منذ الحرب العالمية الثانية. و وفقًا للمفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، أجبر قصف الجيش الروسي المستمر للمنازل والمجتمعات الأوكرانية أكثر من 3 ملايين شخص على الفرار إلى البلدان المجاورة،وشرد 6.5 مليون آخرين داخل أوكرانيا.

ومن بين العديد من المجموعات الدينية الأمريكية منظمة Samaritan’s Purse والتي مقرها في بون بولاية كارولينا الشمالية، حيث تدير عيادة طبية على مدار 24 ساعة خارج محطة قطار بالقرب من مدينة لفيف في أوكرانيا، وأنشأت مستشفى ميدانيًا للطوارئ في مكان قريب بسعة 60 سريرًا.

A Samaritan’s Purse medical staff member treats a patient at a medical stabilization point inside a train station in Lviv, Ukraine. (Courtesy of Samaritan’s Purse)
A Samaritan’s Purse medical staff member treats a patient at a medical stabilization point inside a train station in Lviv, Ukraine. (Courtesy of Samaritan’s Purse)

ولديها خارج أوكرانيا وحدة طبية متنقلة مقامة في ملعب كبير في مولدوفا تستضيف 1000 لاجئ أوكراني وتستقبل 50 مريضًا يوميًا.

كما أرسلت المنظمة 91 ألف كيلوغرام من مواد الإغاثة إلى بولندا ، بما في ذلك الإمدادات الطبية والمعاطف الشتوية والبطانيات.

The American Jewish Joint Distribution Committee’s evacuation efforts include these in Odesa, Ukraine. (Courtesy of JDC)
The American Jewish Joint Distribution Committee’s evacuation efforts include these in Odesa, Ukraine. (Courtesy of JDC)

 و قالت لجنة التوزيع المشتركة اليهودية الأمريكية American Jewish Joint Distribution Committee (JDC) إنها قامت بإجلاء آلاف اللاجئين اليهود وغير اليهود من أوكرانيا ، وقامت بتأمين  وسائل النقل والطعام والرعاية الطبية والمأوى لهم.

و قال أرييل زوانج الرئيس التنفيذي لـ (JDC) ، في بيان له  صدر في 11 آذار / مارس:"ستبقى(JDC)  شريان حياة لأولئك الذين بقوا في أوكرانيا وكذلك المتواجدين في بولندا الذين يفرون من منازلهم ويطلبون اللجوء".

مؤسسة الزكاة الأميركية Zakat Foundation of America التي سميت على اسم الركن الإسلامي الثالث "الزكاة" ، لديها فريق ميداني متواجد على طول الحدود البولندية الأوكرانية، لتقديم الإغاثة الإنسانية الضرورية، مثل الحفاضات والوجبات الخفيفة للأطفال والأغراض الشخصية للمرأة والمواد اللازمة لبناء الحمامات.

قافلة الأمل الخيرية المسيحية Christian charity Convoy of Hope لديها موظفين في سبع دول بالقرب من أوكرانيا لتوفير الطعام والماء والمأوى وغيرها من المساعدات للاجئين، وتقدم المجموعة التي تتخذ من ولاية ميسوري مقراً لها "رزم العناية بالأطفال" أو "مجموعات النظافة" التي تحتوي على صابون ومواد صحية وحفاضات وأدوات تجميل وغيرها من الضروريات لملايين النساء والأطفال الهاربين من الحرب.

تكمل جهود المنظمات الدينية ما تفعله الشركات الأمريكية لدعم أوكرانيا U.S. companies are doing to support Ukraine، وتعد الحكومة الامريكية أكبر مزود للمساعدات الإنسانية لأوكرانيا.largest provider of humanitarian assistance to Ukraine

الأفراد الذين يتبرعون بالخبرة

بالإضافة إلى الجماعات الدينية ، يبذل الأفراد الأمريكيون ما في وسعهم لمساعدة الأوكرانيين

  • يدعم الأفراد والشركات والمؤسسات الخيرية الاستجابة الإنسانية من خلال الصندوق الإنساني الأوكراني ،وهو شراكة بين (GoFundMe) و وزارة الخارجية الأمريكية.a partnership of GoFundMe and the U.S. Department of State

  • جمعت الممثلة الأمريكية الأوكرانية الأصل ميلا كونيس ، أكثر من 30 مليون دولار في ثلاثة أسابيع لدعم شعب أوكرانيا.

  • أنشأ طالبان جامعة Two Harvard University students هارفارد موقع (Ukraine Take Shelter) ، وهو موقع إلكتروني قام في الأسبوع الأول بتوفير أماكن آمنة لـ 4000 لاجئ للإقامة حول العالم.

  • رجل الأعمال البولندي الأمريكي ومؤسس (Airbnb) براين تشيسكي يوفر السكن لـ 100 ألف لاجئ فروا من اوكرانيا.

  • تبرع واحد من كل أربعة أمريكيين One in four Americans بالمال استجابة لحالة الطوارئ الإنسانية ، وفقًا لمسح أجرته مؤسسة فيديليتي الخيرية في 17 مارس / آذار.