$0

Campaign Target

0

Donations
Donated 0%
$0 to go

اغاثة كشمير

التوترات وصلت إلى نقطة الغليان في وادي كشمير. طوال عام 2016، وقعت شعوب المنطقة المحاصرة بين الهند وباكستان في تجدد القتال بين البلدين. ومع تصاعد المظاهرات ضد الاحتلال الأجنبي، والنزاع أودى بحياة 90 شخصا بالفعل على مدار السنة، ويبدو أن الوضع سوف يسوء فقط في المستقبل القريب.
مؤسسة الزكاة الأميركية كرست نفسها لخدمة شعب كشمير المحاصر منذ بداية من فترة القتال الموسعة التي أدت لتعطيل الحياة اليومية وتوقف إمدادات السلع الأساسية للعائلات البريئة في الوقت الحاضر.
كما فعلت في الماضي حشدت مؤسسة الزكاة لتعبئة لنقل الإمدادات الحياتية مثل الغذاء والماء والمستلزمات المنزلية على الأشخاص المتضررين من قوى خارجة عن إرادتهم.
وطالما استمر هذا الصراع، وبغض النظر عن الأخطار التي تواجه،موظفي الزكاة سيكون متواجدين على أرض الواقع للمساعدة في تخفيف متاعب المتضررين.لمعرفة المزيد عن مساعدات مؤسسة الزكاة الحالية والطارئة في المنطقة ادخل هنا:zakat.org
اخي المسلم يمكن أن تلعب دورا في مساعدة اخواننا المعرضون للخطر في كشمير بكرمكم السخي من الله سبحانه وتعالى. يرجى التفكير مليا في التبرع للحفاظ على شريان حياة الشعب الكشميري وإبقائهم على قيد الحياة.
ملاحظة: تمشيا مع سياسة مؤسسة الزكاة سيتم خصم أي تكاليف النفقات العامة من الأموال التي تم جمعها لجهود الإغاثة في حالات الطوارئ.
ملاحظة:تمشيا مع سياسة مؤسسة الزكاة الأميركية، سيتم خصم أي تكاليف من النفقات العامة من الأموال التي تم جمعها لجهود الإغاثة في حالات الطوارئ، وسيتم إعادة توجيه الزيادة من الأموال التي جمعت عن هذا الجهد واستخدامها حيث العوز الشديدة.

تبرع الآن

[/cmsms_text][/cmsms_column][/cmsms_row]