المراكز الطبية الجديدة في مالي تترك أثراً إيجابياً

لا تزال العديد من المجتمعات الإنسانية في مختلف أنحاء العالم تعاني من بعض الأمراض التي يمكن علاجها أو يمكن الوقاية منها، مثل الملاريا وقد تبين أن هذا الوضع تنتج عنه مردودات سلبية كبيرة من حيث فقدان الأرواح البشرية و الاستهلاك الواسع الإمكانات والمصادر المادية، لذلك فقد أخذت مؤسسة الزكاة الأميركية زمام المبادرة من أجل المساهمة علاج هذه الأوضاع ووضع حد للخسائر البشرية والمادية، ويمثل مشروع الرعاية الصحية الذي بدأ مؤخرا في مالي أحد مشاريع مؤسسة الزكاة التي تهدف للقضاء على المخاطر الصحية من مصادرها من خلال نشر التثقيف الصحي للعائلات وتوفير الأدوية الحيوية والمعدات الطبية ، وتوظيف الكوادر الطبية المدربة والتي يكون لأفرادها إلمام تام بالظروف المحلية وتحديد ما هو مطلوب عمله تحت الظروف المختلفة.
وضمن هذا المشروع سوف تقوم مؤسسة الزكاة بافتتاح خمس عيادات طبية جديدة في باماكو و نيورو بمالي بهدف توفير الرعاية الشاملة للفقراء والمحرومين، بالإضافة للقضاء على الأسباب الجذرية للأمراض المزمنة وتمهيد الطريق لخلق أسر صحية وسعيدة.