مقابلة الزكاة مع Hard Lens Media

 

في الغالب الكثير من الأمريكيين لا يعرفون بوجود مؤسسات اسلامية أميركية غير حكومية تقدم المساعدة  للمجتمعات المحلية المحتاجة في المجتمع الامريكي المحلي. في الواقع هناك العديد من تلك المؤسسات الإسلامية ساهمت في معالجة قضايا كبيرة مثل حشد الجهود الإغاثية لمساعدة متضرري الكوارث الطبيعية كإعصار فلورنس الذي ضرب الساحل الشرقي للولايات المتحدة الأمريكية.

لذلك استضافت (Hard Lens Media) عبد الحميد عمران منسق التوعية في مؤسسة الزكاة الأمريكية ، مؤخراً في مقابلة معها، كونها شركة إخبارية مستقلة تهدف إلى إعلام الجماهير عن الأشخاص أو المنظمات التي تحدث فرقاً.

ومنحت المقابلة ل عمران الفرصة للتحدث عن البرامج المتنوعة لمؤسسة الزكاة على منصة جديدة. تطرق خلالها لأنشطة مؤسسة الزكاة الحالية، مثل إعادة توطين اللاجئين ، وكيفية ضمان الاستدامة للمؤسسة.

 

وقال عمران: “نحن في المقام الأول منظمة إنسانية ولكننا مسلمون أيضًا، إن معيارنا الإنساني والإسلامي يعززان بعضهما البعض بشكل أساسي.”

وأضاف عمران: “الأمر يتعلق بالعمل على الأرض، عندما تعمل محليًا في المجتمعات المحلية، فإنك تظهر لهم ما تفعله، معربا عن اعتقاده بأنهم يفعلون ذلك بالفعل”

إذاً ما الذي تفعله مؤسسة الزكاة لمساعدة المجتمعات في جميع أنحاء الولايات المتحدة؟

الخدمات الاجتماعية: خدمة الأفراد أو الأسر المحتاجة. وهذا يشمل مساعدة العائلات على دفع الإيجار أو الفواتير.

الصحة العقلية: دعم مركز خليل، وهي مبادرة رائدة تجمع بين المعالجة المتطورة للصحة العقلية المتجذرة في التقاليد الروحية.

إعادة توطين اللاجئين: مساعدة مراكز مجتمع اللاجئين مثل مركز الروهينغيا الثقافي في شيكاغو.

الأمن الغذائي: الشراكة مع المنظمات غير الحكومية مثل إطعام الأطفال و توزيع المساعدات الغذائية في المجتمعات المهمشة.

الإغاثة في حالات الطوارئ: تعبئة جهود الإغاثة في أعقاب الأعاصير مثل هارفي و فلورنس في الدرجة الأولى  من خلال توزيع المساعدات الغذائية.

 

للمشاركة والتطوع في الولايات المتحدة ، يُرجى عدم التردد في الاتصال على العنوان [email protected]