متطوعو الزكاة ينظفون البيوت المغمورة بالمياه في هيوستن

متطوعو الزكاة ينظفون البيوت المغمورة بالمياه في هيوستن

منذ أكثر من 15 عاما تركز مؤسسة الزكاة الأمريكية للإغاثة في حالات الكوارث الطارئة على ثالثة جوانب: الاستجابة والإنقاذ والتعافي، ذلك ما تقوم به الزكاة حالياً في ولاية تكساس في أعقاب الآثار الكارثية للإعصار هارفي. وحتى قبل أن تصل العاصفة، قام ممثلو الزكاة بمراقبة الإعصار لتقييم تأثيره بشكل صحيح، ومع ذلك وعلى غرار إعصار كاترينا في عام 2005، لم تتمكن الوكالات الحكومية والإنسانية المختصة من التنبؤ بحجم تأثير العاصفة المدمر.

وقال خليل دمير المدير التنفيذي لمؤسسة الزكاة الأميركية: ” كمنظمة إنسانية، نحن نعمل في جميع أنحاء العالم، ولكننا لن نتجاهل واجباتنا تجاه شعبنا داخل الولايات المتحدة الأمريكية”. مشدداً على ضرورة أن يفتح كل أمريكي قلبه لضحايا إعصار هارفي، ويعجل في تقديم في المساعدة. لحسن الحظ أن الزكاة لديها بالفعل شبكة راسخة من المتطوعين في منطقة هيوستن. وبمجرد تمكنهم من الخروج من منازلهم، بدأ متطوعو الزكاة عملية تنظيف أحيائهم السكنية.

العديد من المنازل يقطنها كبار السن الغير قادرين على تنظيف منازلهم بأنفسهم. لذا لم يتردد متطوعون الزكاة في تقديم المساعدة وبدؤوا على الفور في إزالة المخلفات والنفايات، وأعرب المسنون عن امتننانهم للمساعدة.

وقال عبد القادر يسار أحد المتطوعين الشباب: “هناك العديد من المنازل المغمورة بالمياه في كل مكان”. وأضاف إننا نحاول المساعدة قدر الإمكان وبحاجة للمزيد من المتطوعين.

قائمة الأغراض التي تقوم الزكاة بتوزيعها والأكثر احتياجاً لدى المتضررين

-مياه

-فوط صحية

-ورق التواليت

مناديل-

-المواد الغذائية غير القابلة للتلف (مثل قضبان الجرانولا، البسكويت)

-الشوك، والملاعق، والسكاكين، وسبوركس بلاستيكية

-بطاريات / إنارة

-حليب الاطفال(Formula)

إذا كنت ترغب في الوصول إلى زملاء الزكاة في هيوستن، يرجى مراسلتنا على getinvolved@zakat.org.