ماذا يجب ان نعمل حول ندرة المياه؟

نعلم جميعا أن الماء هو شيء ثمين.
على الرغم من من 70 ٪ أن كوكبنا يتكون من 70 ٪ من المياه ، فإن 3 ٪ فقط من هذه المياه هي مياه عذبة يمكننا الوصول إليها واستخدامها.
عندما تعاني المجتمعات نقصًا في المياه النظيفة والصالحة للشرب ، تُعرف باسم ندرة المياه.
و ندرة المياه هي قضية مهمة تؤثر على أكثر من 2 مليار شخص في جميع أنحاء العالم.في حين أن التغير المناخي هو أحد أسباب ندرة المياه،إلا أن معظم أسباب ندرة المياه  نتيجة نشاطات البشر. الشيء الوحيد الذي باستطاعتنا أن نفعله للتخفيف من مشكلة ندرة المياه هو التركيز على برامج المياه.
 الأسباب التي تؤدي إلى ندرة المياه؟
أنظمة المياه العادمة: هل تعلم أن الري المهدر في المزارع يستهلك 70٪ من إمدادات المياه العذبة في جميع أنحاء العالم؟ الاستخدام البلدي(المحلي) لا يستهلك أكثر من 8% من الاستخدام العالمي للمياه. 
 المزارع 
الطلب على المياه لإنتاج السلع الاستهلاكية: نظرًا لأن البلدان التي الغنية تطلب المزيد من السلع الاستهلاكية ، يتم تحويل موارد المياه إلى توفير تلك السلع.
تلف وقِدم البنية التحتية للمياه: شبكات المياه مثل السدود والآبار وأنظمة الري ليست فعالة ويمكن أن تفقد  الكثير من المياه الثمينة نتيجة عدم تجديدها بشكل دوري أو عدم وجود خيارات إعادة تدوير المياه.
التلوث: الأنشطة البشرية مثل الزراعة والتصنيع قد تسببت في تلوث العديد من مواردنا المائية الطبيعية، عن طريق المبيدات ونفايات المصانع مما يؤدي إلى تلويث الممرات المائية والمياه الجوفية.
ماذا يمكننا أن نفعل حيال ندرة المياه؟
كمجتمع عالمي علينا أن ندرك أن المياه هي مورد نحتاج إليه جميعًا،الماء حق لكل الكائنات الحية،وليس امتيازاً للبعض.  نحن بحاجة إلى خلق الوعي بأن المياه ليست موردا لا نهاية. ويشمل ذلك معالجة المياه كمورد نادر نحتاج إلى إدارته. لا يمكننا تحمل تبذير هذا المورد.
على المستوى العالمي هذا يعني مساعدة المجتمعات بتوفير شبكات المياه المتكاملة و الأكثر كفاءة.
على نطاق صغير فهذا يعني أننا نُعلم كل شخص في المجتمع أهمية المياه. يمكننا التخفيف وجلب المياه النظيفة والصالحة للشرب للمجتمعات. يقوم برنامج المياه لدى مؤسسة الزكاة بحفر الآبار في المناطق المحتاجة،ويقوم بتثقيف المجتمعات حول إدارة المياه واهميتها.