تكريم مديرالزكاة في الساحل الشرقي   لقيادته جهود الإغاثة الطارئة

تكريم مديرالزكاة في الساحل الشرقي لقيادته جهود الإغاثة الطارئة

تسلم السيد مراد كوس مدير مؤسسة الزكاة في الساحل الشرقي جائزة الاستجابة لاحتياجات المجتمع أثناء الكوارث بعد إعصار ماثيو في الولايات المتحدة الأميركية عام 2016. وجاءت التكريم للسيد مراد بعد الجهود التي قدمتها الزكاة لمساعدة المتضررين من العاصفة التي ضربت الساحل الجنوبي الشرقي للولايات المتحدة  ارتداد  للإعصار القوي الذي ضرب هايتي بسرعة رياح بلغت 150 ميل في الساعة.  وكانت هذه العاصفة الأكثر دمارا في الولايات المتحدة منذ إعصار ساندي، وخلفت خسائر وأضرار بتكلفة  15 مليار دولار. ونتيجة لذلك وجهت مؤسسة الزكاة الأميركية جهودها  على وجه السرعة لمساعدة العائلات التي مزقت العاصفة منازلهم وقدمت لهم الإغاثة الفورية ولتفادي المحنة والعودة لحياتهم الطبيعية وعمل موطغوالزكاة على ازالة الانقاض من الأحياء والشوارع وتنظيفها من الركام الناتج عن العاصفة.

وركزت الزكاة عمليات الإغاثة في منطقة (Lumberton) الذي  غمرته المياه وقدمت الطعام الطازج لأكثر من 700 شخص والملابس النظيفة ومستلزمات التنظيف للمواطنين الذين أجبروا على الفرار وترك منازلهم وممتلكاتهم ورائهم. تكريما لمساهمات الزكاة للأسر والمجتمعات المتضررة، منحت( North Carolina Voluntary Organizations Active in Disaster) في 18 من يوليو عام 2017 السيد مراد درعا تكريما لحشد فريق متطوعي الزكاة وتقديمهم العون للمتضررين.

وقال السيد مراد كوس: “إن مؤسسة الزكاةإستجابت  للكوارث الكبرى في الولايات المتحدة على مدى العشر سنوات الماضية. وأضاف أنه من الجيد الاعتراف بعملنا من منظمات أخرى حتى يعطينا الحافز لمواصلة العمل. ويتألف المركز من منظمات مختلفة تلتقي معا على مبدأ مواجهة الكوارث الطارئة. الأعضاء الذين كرموا كان لهم دور كبير في المساهمة بمساعدة المجتمعات المحتاجة والمتضررة من اعصار ماثيو. و تختلف الزكاة عن المنظمات الأخرى حيث تقدم المساعدة داخليا وخارجيا في معظم دول العالم. تبرع لمؤسسة الزكاة للمساعدة في إعادة الحياة بعد الكوارث الطارئة.