المؤسسة الخيرية الإسلامية تدعم المرأة الريفية التي لديها مهارات مهنية
طلاب مدارس الزكاة للخياطة في منطقة بول في غانا

المؤسسة الخيرية الإسلامية تدعم المرأة الريفية التي لديها مهارات مهنية

المؤسسة الخيرية الإسلامية تدعم المرأة الريفية التي لديها مهارات مهنية

نشرت هذه المقالة لأول مرة من قبل وكالة أنباء غانا.
بقلم كوابيا أووسو – منساه
بول (N / R) مار 23، غانا – مؤسسة الزكاة الأميركية منظمة خيرية إسلامية في الولايات المتحدة ، تساعد النساء الريفيات في منطقة بول على التخلص من حالة الفقر، وذلك من خلال تدريبهن على المهارات التقنية والمهنية. ويعتبر تأهيل الفقراء والمهمشين وتزويدهم بالمهارات والأدوات اللازمة للاعتماد على أنفسهم في إعالة أسرهم أفضل من إعطائهم الصدقات.
بالإضافة لتمويل تدريبهن في الخياطة وتصفيف الشعر وغيرها من المهن تقوم المؤسسة بتزويدهن بالمعدات والأدوات التي لمساعدتهن على البدء في مشاريعهن الخاصة.
وقالت السيد سالي الحسن الممثل القطري للمؤسسة، إن الهدف هو تمكين المتدربات من أن يصبحن مؤهلات اقتصادياً لتلبية احتياجات أسرهن.
وتحدث في حفل تخريج 10 شابات أكملن تدريبهن في الخياطة وحصلت كل واحدة منهن على آلة الخياطة ومستلزماتها، مشيرةً إلى أن تمكين المرأة هو في صميم أنشطة المؤسسة التي تعمل في المنطقة منذ عام 2006.
وأكد السيد إبراهيم موموني ممثل الجمعية المحلية التزام الالتزام بالعمل عن كثب مع جمعيات المقاطعات ولجان الوحدة لإيصال الأمل إلى الفئات المحرومة وتحسين وضعها الاقتصادي، مشيداً بوقوف مؤسسة الزكاة إلى جانب المبادرات الأخرى الرامية إلى تغيير حياة المرأة في تلك المجالات، وتشمل بناء المباني المدرسية والمساجد والآبار المحفورة يدويا ومشروع تربية الماشية ورعاية واليتامى، وتوفير المواد الغذائية للمسلمين خلال شهر رمضان.
وحث السيد موموني المستفيدين على استخدام تدريبهم وأدواتهم استخداما جيدا للتغلب على الفقر.من جانبه قدم السيد جومبو إديسا الذي مثل بول ورا شكره لمؤسسة الزكاة الأميركية، داعياً إلى إنشاء مكان لانعقاد اجتماع للمجلس التقليدي. يذكر أن 42 امرأة استفدن من هذا البرنامج مؤخراً.