الطبيب النفسي لمركز خليل يزور عيادات الصحة العقلية للاجئين السوريين في تركيا

الطبيب النفسي لمركز خليل يزور عيادات الصحة العقلية للاجئين السوريين في تركيا

قام مدير مركز خليل للصحة العقلية التابع لمؤسسة الزكاة في 18 و19 من شهر شباط 2018، بزيارة ميدانية لثلاث من منشآت الزكاة في في غازي عنتاب وتركيا وعيادة سيغارونا كيبارونا في أنطاكية التي تساعد الأطفال المصابين  بالإعاقة العقلية و تأخر النمو.

وأعرب كيشافارزي وهو طبيب علم النفس ويحمل ترخيص للعلاج النفسي “عن سروره لوجود الصحة السلوكية و اعتبارها عنصراً أساسا للعلاج في تلك العيادات”

وقال “لا أعتقد أننا ندرك مدى تأثير تبرعنا المالي في مثل هذه الأماكن والظروف. إن الصدقة – التي قد نضعها ببساطة في صندوق مؤسسة الزكاة – قد تنقذ حياة شخص ما. ولكن لأننا بعيدون جدا عن التجربة الفعلية، ولا يمكننا أن نرى سوى صندوق التبرع، فإنه يمكن أن يولد  لدينا شعور اللامبالاة “.

الزيارة الميدانية التي قام بها مكنت كيشافارزي من تقييم كيف يمكن الاستفادة من مختصي مركز خليل للصحة النفسية في جميع أنحاء الولايات المتحدة الأمريكية لتحسين العلاج النفسي للاجئين السوريين في تركيا. واشار إلى التقدير العظيم الذي تحظى به مؤسسة الزكاة لدى اللاجئين والامتنان الذي أظهروه له”.

وتأتي الزيارة استجابةً لزيادة عدد اللاجئين السوريين في تركيا، حيث أقامت الزكاة مجموعة من العيادات الصحية لتلبية الاحتياجات الطبية للاجئين. ويشرف على العيادات طاقم من الأطباء والممرضين والأخصائيين الاجتماعيين الذين يعملون معاً لتوفير الرعاية الصحية المجانية للأسر السورية، مع التركيز بشكل خاص على الأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة.

وقد وفرت العيادة، التي تقع في أنطاكية، 1800 جلسة لأكثر من 200 شخص مع 500 طفل ما زالوا على قائمة الانتظار، وشملت زيارة مناقشة استراتيجيات تعزيز خدمات الصحة العقلية للاجئين السوريين.