الزكاة ترسل المساعدات إلى بورتوريكو

الزكاة ترسل المساعدات إلى بورتوريكو

 

بيان صحفي

شيكاغو – 17-  أكتوبر – 2017- قامت مؤسسة الزكاة الأمريكية بشحن المئات من الطرود المحملة بمستلزمات النظافة و مواقد الطهي وأغذية الأطفال، ومستلزمات الرعاية لبورتوريكو لمساعدة ضحايا إعصار ماريا.

وتأتي هذه المساعدة بعد أن قدمت الزكاة المساعدة إغاثة المتضررين من العواصف الاستوائية المدمرة التي ضربت أمريكا، و كما فعلت مع قافلة الحب لتكساس وفلوريدا، ها هي ترسل الإغاثة لأولئك المتضررين في بورتوريكو.

وشملت الشحنة الأولى 2000 وحدة من أغذية الأطفال و 400 وحدة من الحليب؛و 58 مواقد الطهي و 50 صندوق من القفازات الطبية؛ 40 غالون من الكحول الطبي و40 غالون من الصابون الطبي و30 صناديق من ضمادات الجروح و 80 صندوقاً من القطن الطبي.

وصلت منسقة الزكاة للبرامج الإقليمية ليتشيا اسكاميلا إلى جزيرة بورتوريكو في وقت سابق من الأسبوع الماضي  لتقييم الأضرار وتوزيع شحنة ثانية من المساعدات تشمل مئات الرزم من مستلزمات النظافة لمن يحتاجها.

وشملت طرود النظافة الصحية الصابون و فراشي و معجون الأسنان ومنتجات والشامبو  وجميع المواد التي يحتاجون إليها وتمت التوصية عليها. وقال إسكاميلا ” الكهرباء تتوفر بشكل ضئيل جداً، لا أحد يستطيع العمل بسبب اعتماد المدنية على الطاقة الكهربائية ولكنهم كانوا سعداء ومتنين لتلقيهم المساعدات”

إعادة المياه لم تصل إلا لنصف المدنية الأمر الذي زاد الحاجة للمياه النظيفة لذلك يجبر الناس على شراء المياه الصالحة للشرب بالرغم من عدم توفرها بشكل كبير، ويزداد الوضع سوءاً خارج العاصمة سان خوان، ولا يزال أكثر من 90 في المئة من المواطنين بلا كهرباء.

مؤسسة الزكاة قامت بتوزيع مجموعات النظافة على أجزاء مختلفة من لويزا،  في بورتوريكو والمعروفة بأنها أكثر المناطق حرماناً في الجزيرة،  وتم توزيع جزءاً من المساعدات كل من مستشفى جامعة طب الأطفال و المنظمة غير الربحية( Taller Salud) التي  تركز على النساء اللواتي يتعرضن للضرب وكبار السن والمعوقات، والكنائس في جميع أنحاء المنطقة.

وواصلت الزكاة جهودها في تقديم المعونة لبورتوريكو من خلال استضافتها يوم “يوم التطوع” الثاني في منتصف شهر أكتوبر وحضره الشباب وأهاليهم للمساعدة في تعبئة طرود المواد الغذائية لضحايا بورتوريكو مرفقة بالكلمات الرقيقة والأمنيات الطيبة.