أحلام أطفال سوريا

 

مضى أكثر من سبع سنوات منذ اندلاع الحرب في سوريا. وما زالت آثار النزاع ملموسة في المنطقة ، خاصة في الدول المجاورة مثل الأردن.

تواصل مؤسسة الزكاة الأميركية دعم الالاف من الأيتام السوريين الذين يعيشون حالياً في الأردن. مكتب الزكاة في عمان يعطي الأولوية للمساعدة في إيجاد  مأوى وتقديم المعونة الغذائية والتعليم والرعاية الصحية. بالإضافة إلى ذلك ، يحصل الأطفال الذين يتم رعايتهم على رواتب سنوية ، وهدايا ، وملابس، وكل ذلك بفضل متبرعينا الكرماء.

كل طفل في العالم يستحق الحلم. إنهم يستحقون أن ينموا ويحققوا تطلعاتهم سواء أكانوا يحلمون بأن يصبحوا مدرسين أو طيارين. هؤلاء هم أبناء سورية الذين سيعودون في يوم من الأيام إلى بلدهم بسلام ويعيدون بنائها.